"إدراك" تقيم ندوة بشأن دور الإعلام في نجاح الانتخابات

"إدراك" تقيم ندوة بشأن دور الإعلام في نجاح الانتخابات ندوات وفعاليات

"إدراك" تقيم ندوة بشأن دور الإعلام في نجاح الانتخابات


أقامت مؤسسة "إدراك" للدراسات والتدريب الإعلامي، ندوة بعنوان "دور الإعلام في نجاح الانتخابات المبكرة وزيادة نسب المشاركة".
وأقيمت الندوة التي أدارها القانوني والخبير الانتخابي وفاء صباح راهي في مقر المؤسسة في بغداد، يوم الثلاثاء (14 أيلول 2021)، وسط حضور لافت، حيث حاضر فيها د. علي بداي الخبير الانتخابي وعضو المركز الاستراتيجي لحقوق الإنسان في العراق.
واستهل بداي محاضرته انطلاقا من مقولة إن "الحرية هي أن يقول الإنسان ما يشاء، والديمقراطية هي أن تستمع الحكومة لما يقوله الناس، والصحافة هي الرسول الأمين بين الطرفين".
وركز بداي في محاضرته على أهمية دور الإعلام في التعريف بجميع مفاصل العملية الانتخابية، والحث على المشاركة الشعبية الواسعة فيها.
كما تطرق إلى أهمية إيجاد القواعد والتشريعات المنظمة للعمل الإعلامي، سواء التقليدي منه أو الإلكتروني، للسيطرة على تدفق الأخبار الزائفة، ولاسيما مع انطلاق الحملات الانتخابية.
وشهدت الندوة تفاعلا كبيرا من الحضور، حيث وجهوا أسئلة عديدة إلى المحاضر الذي أجاب عنها باستفاضة، كما حدثت نقاشات تفاعلية بين المحاضر والمتلقين.
وعلى هامش الندوة، قال بداي للمكتب الإعلامي لـ"إدراك" إن "حديثنا عن الإعلام يشمل كل أصنافه التقليدية والإلكترونية، فالإعلام الإلكتروني بات يشغل مساحة واسعة لدى المتلقين بعد التطور الكبير في وسائل التواصل والتدوين الاجتماعي".
وأضاف بداي أن "مفوضية الانتخابات تعد الإعلام شريكا أساسيا في إنجاز العملية الانتخابية، لذا فإن دوره مهم جدا في توعية الجمهور وزيادة نسبة المشاركة في الانتخابات".
وأوضح أن "الانتخابات تتضمن خطوات عدة، منها تعريف الناخب بكيفية الاقتراع واستخدام وسائله وكذلك التعرف على المرشحين، وكل هذا العمل لا يكتمل إلا عبر الإعلام".
وأشار إلى أن "بعض وسائل الإعلام العراقية تكون قاسية أحيانا في طرحها، كأن تتهم مفوضية الانتخابات بعدم النزاهة من دون أدلة، ما يتسبب بنفور الناس من الانتخابات".
وأعرب بداي عن أمله في أن "يكون الإعلام محايدا في إيصال الرسائل إلى الناس، وتجنب الانحياز"، مبينا أن "بعض الدول ألزمت وسائل الإعلام بمنح مساحة موحدة للمرشحين الانتخابيين لطرح برامجهم الانتخابية على الجمهور".